رغم أزمة كورونا.. الحجر الصحي يزف بشرى سارة لرونالدو

كشفت تقارير صحفية برتغالية، أن النجم الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو أيقونة فريق الكرة بنادي يوفنتوس الإيطالي، تلقى بشرى سارة.

وفقا لما ذكرته صحيفة “Record”، البرتغالية، فإنه رغم تفشي فيروس كورونا في أوروبا، إلا أن رونالدو تلقى بشرى سعيدة، خلال خضوعه لفترة الحجر الصحي في مسقط رأسه ماديرا، بشأن والدته.

Advertisements

أضافت الصحيفة، أن ماريا دولوريس أفييرو والدة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، قد غادرت المستشفى بعد تعرضها لجلطة دماغية، وحالتها جيدة حاليا ولا شيء يهدد صحتها.

ويتواجد كريستيانو رونالدو، في ماديرا بالبرتغال، بعدما غادر إيطاليا بعد توقف الدوري، ويخضع لفترة الحجر الصحي.

Advertisements

التعليقات

أخبار ذات صلة