ميسي ورونالدو السر.. كيف حرم ريال مدريد برشلونة من السيطرة على العالم

فجرت تقارير صحفية إسبانية، مفاجأة مدوية لعشاق كرة القدم في العالم، بشأن الثنائي الأفضل في القرن الحديث .

وأكدت صحيفة سبورت الإسبانية، أن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم فريق يوفنتوس والأرجنتيني ليونيل ميسي أيقونة فريق برشلونة كانا سيتزاملان بقميص فريقٍ واحد في 2009، لو لم يتدخل فلورنتينو بيريز، رئيس ريال مدريد.

Advertisements

وأشارت الصحيفة، إلى أن كريستيانو رونالدو كان من الممكن أن ينضم إلى برشلونة، واللعب بجوار ليونيل ميسي، ولكن النادي الملكي نجح في إقناع صاروخ ماديرا عن طريق مكالمة هاتفية.

ورفض في البداية ريال مدريد دفع 100 مليون يورو في كريستيانو رونالدو، وفكر مسؤوليه وقتها في إمكانية استخدام هذا الملبغ لضم العديد من المواهب الإسبانية، ولكن بعد علمهم بأن النجم البرتغالي قريب من برشلونة، غيّروا مخططاتهم سريعاً.

Advertisements

وأوضحت الصحيفة، أن برشلونة جهز عرضا كبيرا بـ105 مليون يورو لضم رونالدو لكن الأمور لم تسر كما شاء مسؤوليه.

وأشارت الصحيفة المذكورة، أن سيناريو انتقال رونالدو إلى برشلونة واللعب إلى جوار ليونيل ميسي، أصاب مسؤولي ريال مدريد بالارتجاف، حيث قال أحدهم: “إذا وقع كريستيانو لهم، لن نفوز بأي بطولة لمدة 10 سنوات”.

وانضم رونالدو إلى ريال مدريد في صيف 2009، قادماً من مانشستر يونايتد، في صفقة قياسية وقتها، بلغت قيمتها 94 مليون يورو، وهو ما مكن فلورنتينو بيريز من بدء مشروعه في ولايته الثانية كرئيس للنادي الملكي.

التعليقات

أخبار ذات صلة