الدورى الانجليزى

ليفربول وحصون بورتو المدمرة

ليفربول وحصون بورتو المدمرة

ليفربول وحصون بورتو المدمرة قصة بدأت بعد انتهاء مباراة الذهاب بين ليفربول الإنجليزي وبورتو البرتغالي، وقد حقق الفريق الإنجليزي نجاح مزهل بخماسية نظيفة على ملعب الدراجاو برسم وكانت أهداف الفريق الإنجليزي في غاية الروعة، فقد قدم ساديو ماني مباراة رائعة حيث أحرز هدفًا في الدقيقة 25 و53 و85، وبذلك يضيف اللاعب لنفسه هاتريك جديد ليدخل ضمن أربعة لاعبيين طوال تاريخ الفريق الإنجليزي استطاعوا الحصول على هاتريك أثناء مباريات دوري أبطال أوروبا. ومع هذا التفوق للفريق الإنجليزي يضمن التأهل إلى ربع نهائي أبطال أوروبا.

في نفس توقيت المباراة جرت مباراة ريال مدريد وباريس سان جيرمان وكان الصراع محتدم بين نيمار البرازيلي ورونالدو ودخل اللاعب المصري في صراعات ومقارنات مع الاعبيين الأوروبين، طبقا لاحصائيات موقع اتش دي كورة صلاح قدم مباراة في أروع ما يكون وأحرز هدف في الدقيقة 29 بشكل رائع يدخله التاريخ، وقد تحدث الإعلام عن لو أن ميسي هو صاحب هذا الهدف المختلف الذي راوغ فيه اللاعب المصري بشكل مميز، وقد شكل محمد صلاح مع فيرمينو الذي أحرز هدف أيضًا بالمباراة جبهة هجومية غاية في الروعة، وهذا ما أقلق بعد الكرويين المصريين عن أداء اللاعب مع الخطوط الهجومية للمنتخب المصري؛ لأن اللاعب الآن يلعب في فريق إنجليزي تعود على الضغط والهجوم بينما الخطط المصرية تتجه إلى الدفاع بشكل كبير، مما أقلق عدد كبير من الجماهير.

هل حقًا ندم الفريق الإيطالي روما على بيع محمد صلاح بهذا الثمن، وأنه كان من الممكن أن يأخذ فيه أكثر، وقد عبر مدير النادي الإيطالي عن هذا، وربما سبب الحديث صفة نيمار التي غيرت مجرى الصفقات العالمية، اللاعب الإنجليزي السابق ستيفن جيرارد أكد أن هجوم ليفربول الآن يذكره بعام 2014، حينما كان لويس سواريز مهاجم الفريق، وأوضح أن أداء الخط الهجومي الآن لا يمكن مقارنته إلا بتلك الفترة لما يحدثه خط الهجوم من تناغم وطريقة لعب مختلفة، وقدرة على إحراز الأهداف.

فإن كان ساديو ماني يعمل بوتيرة سريعة، وكذلك فيرمينيو يملك المهارة واللمسة المؤثرة، فإن صلاح كذلك يملك الحس التهديفي الرائع، ما يجعلها خطًّا متكاملًا، وأصبح الفريق اليوم منافس حقيقي لكل الفرق الأوروبية التي تريد المنافسة على اللقب، ففريق ليفربول الآن ينتظر قرعة ربع نهائي دوري الأبطال ليستعد لتلك المواجهات الرائعة.

مع محمد صلاح يمكننا وضع المزيد من الأرقام الرائعة، فمحمد صلاح أول لاعب يصل إلى الهدف رقم 30 في موسم واحد بعد لويس سواريز، وهو بذلك يصبح بين 13 اسم وصلوا لهذا الهدف من كل البطولات خلال موسم واحد، وأصبح كذلك ثاني لاعب يسجل 6 أهداف في أول سبع مباريات داخل دوري الأبطال، الكثير من المواجهات تنتظر النجم محمد صلاح الذي شكل فارق كبير مع الفريق الإنجليزي، وهذا ما لم يتوقعه عدد كبير من الكرويين لكن اللاعب الآن ينظر إليه على أنه أحد المرشحين إلى الكرة الذهبية.

هل من الممكن أن ينتقل صلاح إلى ريال مدريد بعد ما أحرزه مع ليفربول، ولما لا وقد أظهر اللاعب مستوى يستحق عليه المقارنة مع ميسي، فاللاعب الحقيقي يثبت نفسه في المباريات الكبيرة، عندما يصل بفريقه إلى الكثير من الأهداف والمساعدة على تخطي العقبات، وهذا ما نجح فيه محمد صلاح وكريستيانو، لكن نيمار لاعب برشلونة السابق فشل في إخراج فريقه الحالي باريس سان جيرمان من مأزق ريال مدريد.


ليفربول وحصون بورتو المدمرة ما أكده ستيفن جيرارد

استطاع فريق ليفربول الخروج من المباراة الأولى بخماسية رائعة أمام بورتو الفريق البرتغالي، ما قدمه الفريق عظيم، وقد نجح النجم المصري محمد صلاح في تسجيل هدف رائع مما جعل الأسطورة الإنجليزية ستيفن جيرارد يتحدث عنه، ويخبر الجميع أن اللاعب المصري قدم لقطه هي الأروع بهدف مميز، ولا يمكن مقارنة هذا الهدف إلا بما يقدمه ميسي بل لو أحرز ميسي مثل هذا الهدف لجن جنون كل الجماهير العالمية، في الحقيقة أكد جيرارد على استمتاعه بأداء محمد صلاح، وكذلك روعة الفريق الآن لما يقدمه في فتره لا يمكن مقارنتها إلا بما أحدثه المهاجم لويس سواريز في عام 2014، والآن الفريق أكثر تماسكًا ومحافظة على الروعة الهجومية، وتسجيل الأهداف بطرق سحرية.

محمد صلاح والمنتخب المصري

بعد أن وصل محمد صلاح لتلك المرحلة المتقدمة من الأداء، هل يمكن أن يتسبب ذلك في أزمة للمنتخب المصري، بعد ما أحرزه اللاعب من أهداف، وما أحدثه من تناغم بات من الصعب أن نتصور لعب صلاح وسط المهاجمين المصريين؛ لأن الوضع مختلف، وكذلك طريقة اللعب فما نراه الآن محمد صلاح الذي يشكل مع فيرمينو جبهة هجومية غاية في
اهداف محمد صلاح امام نيوكاسل فى المباراة السابقة

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد