مصر تتلقى صدمة موجعة بالاستبعاد من بطولة العالم للأثقال

في مفاجأة من العيار الثقيل، قرر الاتحاد الدولي لرفع الأثقال استبعاد مصر من من بطولة العالم في تايلاند  بعد فضيحة منشطات مدوية تعود إلى عام 2017.

وتشير المؤشرات إلى أن هناك احتمال قوي لإيقاف نشاط رفع الأثقال في مصر على مدار عامين لتصبح مشاركة أبناء الفراعنة مهددة في دورة الألعاب الأولمبية التي تقام العام المقبل في العاصمة اليابانية طوكيو.

ورفعت لجنة المنشطات التابعة للاتحاد الدولي لرفع الأثقال توصية بإيقاف مصر عن المشاركة في البطولات الدولية الخاصة باللعبة لثبوت تعاطي 7 رباعين المنشطات.

وقرر المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي لرفع الأثقال استبعاد مصر من بطولة العالم بجانب منح الفرصة لمصر لتقديم طعن خلال 21 يوماً قبل تفعيل اللائحة بإيقاف نشاط مصر دولياً لمدة عامين.

وترجع بداية الأزمة إلى بطولة أفريقيا للناشئين التي أقيمت في شهر ديسمبر 2016 في مصر، بعدما أجريت الوكالة المصرية للمنشطات تحليلًا أثبت تعاطي 7 رباعين ناشئين للمنشطات من بينهم لاعبتين وهو ما تم الإعلان عنه في شهر يونيو 2017.

 

التعليقات

أخبار ذات صلة