بعد ارتباطه ببرشلونة وريال مدريد.. صلاح يفجر مفاجأة حول رحيله عن ليفربول

يستمتع الهداف محمد صلاح بالأجواء في ليفربول، المتوج مؤخراً بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز لأول مرة منذ 30 عاماً، ويتمنى البقاء هناك فترة طويلة، وتحقيق المزيد من الألقاب والأحلام.

ضمن ليفربول التتويج بلقب الدوري قبل 7 جولات على النهاية، ليواصل صلاح نجاحه في أنفيلد، بعد التتويج أيضاً بلقبي دوري أبطال أوروبا، وكأس العالم للأندية العام الماضي.

Advertisements

وقال صلاح في مقابلة مع شبكة بي إن سبورتس التلفزيونية في وقت مبكر من صباح اليوم الأربعاء: “سعيد جداً، وهذا شعور لا يوصف الفوز بالدوري مع ليفربول بعد 30 عاماً، وأرى فرحة الناس وهذا شيء كبير”.

وعن ارتباطه بالرحيل لبرشلونة وريال مدريد قال: “أحب الاستمتاع بالأجواء هنا، وأتفرج على أجواء المشجعين حتى قبل المباراة، وأكون مستمتعاً، وهذا المكان أحبه وأتمنى البقاء هنا فترة طويلة”.

Advertisements

وانتقل صلاح (28 عاماً) إلى ليفربول في 2017، بينما سبق له اللعب في إنجلترا مع تشيلسي، قبل أن يذهب إلى إيطاليا ويلعب هناك مع فيورنتينا ثم روما.

وقال صلاح الذي يعد أحد أضلاع المثلث الهجومي الخطير في ليفربول مع ساديو ماني وروبرتو فيرمينو: “شكلنا فريقاً في ثلاث سنوات، وتأقلمنا مع بعضنا، وعلاقتنا رائعة، ومع استمرار ذلك يمكن أن نفوز ببطولات أخرى”.

وأضاف: “الحفاظ على هذا المستوى صعب لكن ليس مستحيلاً، وكلما تبحث عن شيء أفضل تقدمه، يمكن الحفاظ على هذا المستوى بشكل كبير”.

ونفى صلاح أن يشعر بالتشبع بالبطولات وقال مبتسماً: “لست أنا”.

وقال هداف الدوري الإنجليزي في آخر موسمين: “يبقى أمامي مشوار طويل، أرسم لنفسي هدفاً ثم أقوم بزيادة الهدف الذي أحاول الوصول إليه، القادم سيكون أفضل مما حدث”.

التعليقات

أخبار ذات صلة