باريس سان جيرمان يتلقى ضربة قوية بسبب “مبابي”

تلقى نادي باريس سان جيرمان ضربة قوية قبل مواجهته المرتقبة أمام أتالانتا بدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا المقرر لها الشهر المقبل.

وذكرت باريس سان جيرمان في بيان رسمي أمس الإثنين أن “التصوير الذي أجراه كيليان مبابي الاثنين أكد إصابته بالتواء في الكاحل مع إصابة في الرباط الخارجي. بعد هذه الإصابة، يستغرق وقت التعافي حوالي ثلاثة أسابيع”.

Advertisements

وأصيب مبابي بالتواء في الكاحل الأيمن في الدقيقة الـ26 في المباراة النهائية لمسابقة الكأس المحلية ضد سانت إتيان (1-0)، بعد تدخل عنيف من قائد المنافس، لويك بيران، عوقب على إثره ببطاقة حمراء.

واضطر مبابي إلى ترك أرضية الملعب في الدقيقة 33 لزميله الإسباني بابلو سارابيا.

Advertisements

وخرج مبابي من أرض الملعب دامعا، وعاد في وقت لاحق وهو يستخدم عكازين للمشي، وقد لف كاحله.

وفي حال غياب مبابي عن المواجهة ضد أتلانتا في الـ12 من أغسطس، سيكون بإمكانه العودة إلى صفوف فريقه، في حال تأهله، في الدور نصف النهائي المقرر في الـ18 من أغسطس، أو حتى المباراة النهائية المقررة في 23 منه، علما بأن النادي الباريسي لم يسبق له بلوغ المباراة النهائية للمسابقة القارية العريقة في تاريخه.

التعليقات

أخبار ذات صلة