الخبر الذي أسعد زيدان أكثر من أي شيء آخر قبل مواجهة مانشستر سيتي

كشفت تقارير صحفية إسبانية اليوم أن زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد تلقى أفضل خبر في الفترة الأخيرة بعد التأكد من سلامة نجم الملكي.

وذكرت صحيفة “آس” الإسبانية في تقرير لها اليوم: “هازارد عاتب نفسه بعد الفوز بالليجا، حيث لم يبدأ سوى في 5 من أصل 11 مباراة بعد عودته من إنتكاسة كاحله بنهاية التوقف”.

Advertisements

وتابعت: “المنطقة المتضررة لازالت متورمة ولا يشعر اللاعب بالأمان، ولذلك فضّل زيدان إبعاده لأن أهم مباراة متبقية لمدريد في 7 أغسطس ضد مانشستر سيتي، رؤيته يعمل بنفس الوتيرة كزملائه كان أفضل خبر للمدرب”.

وأضافت: “خلال أسبوع الإجازة، اتبع خطة عمل صارمة مع أحد أخصائيي العلاج الطبيعي في مدريد. تجفيف المنطقة لمنع تراكم السائل الزليلي كانت الخطوة الأولى حتى لا يشعر اللاعب بالألم”.

Advertisements

وواصلت: “من المفترض أن يكون أساسياً ضد سيتي حيث يصل دون بذل جهود زائدة بخلاف جهود التدريب، زيدان يأمل بعودة مماثلة لتلك التي كانت ضد إيبار بعد الحجر، حيث كان اللاعب الأكثر تميزاً”.

واستكملت: “هناك اعتقاد سائد أنه على الرغم من الإصابة، المشكلة الرئيسية له تكمن في الخوف النفسي من الانتكاس. ولم يكن حديث هازارد من فراغ، اللاعب يعلم أنه من النخبة وأنه لم يقدم شيئاً هذا الموسم مقارنةً بموسمه الآخير في تشيلسي”.

وتابعت الصحيفة: “لكن وفي سن 29 عام (نفس الذي وصل فيه زيدان) لا يزال يتوقع منه الكثير. هازارد سيكون الأكثر راحةً بين زملائه قبل المواجهة المنتظرة، لديه 13 مباراة سابقة ضد مانشستر سيتي نفسه (فاز بخمس وخسر مثلها، وتعادل في ثلاث)”.

واختتمت صحيفة “آس”: “من ناحية أخرى، يأمل زيدان في التأكد من فرصة الإعتماد على البلجيكي في التشكيل بجانب بنزيما في المقدمة مع رباعي خط وسط، حيث التفاؤل يسود الفريق بعد تحقيق الليجا وأكثر مع استعداد هازارد”.

التعليقات

أخبار ذات صلة