ميسي يواصل التمرد: لم أعد أنتمي إلى برشلونة

يواصل الأرجنتيني ليونيل ميسي تمرده على برشلونة بعد أن غاب عن التدريب الأول للفريق أمس الإثنين استعدادا للموسم المقبل.

وبعد أن تغيب عن فحوصات الكشف عن فيروس كورونا المستجد الأحد الماضي، لم يحضر ميسي أيضا إلى مقر تدريبات النادي في الحصة التدريبية الأولى تحت إشراف المدرب الجديد الهولندي رونالد كومان.

Advertisements

ويظهر يوميا إصرار الأرجنتيني على الرحيل عن ملعب “كامب نو”، وعدم خوض منافسات الدوري الإسباني الموسم المقبل، الذي ينطلق في الـ12 من هذا الشهر.

إذ يعتبر اللاعب المتوج بجائزة الكرة الذهبية في ست مناسبات ومحاموه، أن مشاركته في التدريبات مع برشلونة، ستعارض فكرتهم أنه لم يعد ينتمي إلى النادي.

Advertisements

ويصر ميسي ومحاموه على وجود بند في عقده يسمح له بالرحيل مجانا هذا الصيف تم تفعيله الثلاثاء الماضي، عندما أرسل النجم الأرجنتيني عبر “البوروفاكس” رسالة عن نيته بمغادرة النادي الكتالوني، ولكن برشلونة يؤكد أن هذا البند كان يجب تفعيله بحلول 10 يونيو.

ومن المقرر أن يصل خورخى ميسي، والد ووكيل أعمال ميسي، إلى برشلونة اليوم الثلاثاء، وسيجتمع برئيس النادي الكتالوني جوسيب ماريا بارتوميو، غدا الأربعاء، لحسم موقف نجله.

 

التعليقات

أخبار ذات صلة