ميسي: عانيت كثيرا في الفترة الأخيرة مع برشلونة.. وقررت الرحيل قبل لقاء البايرن

علق ليونيل ميسي قائد برشلونة على الفترة الأخيرة في حياته داخل النادي مشيرا إلى أنه عانى كثيرا تحت قيادة رئيس البلاوجرانا جوسيب ماريا بارتوميو.

وقال ميسي في تصريحاته اليوم لـ”جول”: “لن أذهب للمحاكمة ضد نادي حياتي ، ولهذا السبب سأبقى”.

Advertisements

وتابع: “استغرقت وقتا طويلا؟ أولا لأنه بعد الهزيمة في لشبونة كان الأمر صعبا للغاية. كنا نعلم أنهم خصم قوي لكن ليس الهزيمة بهذه الطريقة مما يعطي صورة سيئة للنادي، أردت أن يمر الوقت ثم أخرج لتوضيح كل شيء”.

وواصل : “طوال العام كنت أخبر النادي والرئيس بأنني أريد الخروج ، وكنت أعتقد بان الوقت قد حان الآن، كنت مؤمن بان النادي في حاجة للاعبين شباب جدد وبان وقتي قد انتهى هنا”.

Advertisements

وأضاف : “شعرت بالأسف الشديد فعلاً لانني كنت دائماً أقول بأنني أريد إنهاء مسيرتي هناك ، كانت سنة صعبة لقد عانيت كثيراً في التدريبات والمباريات وفي غرفة تبديل الملابس”.

واستكمل: “كان عامًا صعبًا للغاية، لقد عانيت كثيرًا في التدريبات وفي المباريات وفي غرفة الملابس. أصبح كل شيء صعبًا للغاية بالنسبة لي وجاء وقت فكرت فيه في البحث عن أهداف جديدة وأجواء جديدة”.

واختتم : “جاء وقت التفكير في الرحيل وعن أهداف جديدة وأجواء جديدة ، ولم يأت ذلك بسبب نتيجة دوري الأبطال أمام بايرن ، القرار كنت أفكر فيه منذ فترة طويلة وأخبرت الرئيس بذلك”.

التعليقات

أخبار ذات صلة