في مقدمتهم بنزيما.. رقم سلبي لهجوم ريال مدريد قبل موقعة ليفانتي

فشل كريم بنزيما مهاجم ريال مدريد في تسجيل أي هدف بالدوري الإسباني بالثلاث مباريات التي خاضها الملكي، بعد أن كان قد نافس ميسي على لقب الهدف حتى الجولة الأخيرة من الليجا في الموسم الماضي.

ولم يسجل بنزيما أي هدف من أول 3 مباريات من بطولة الليجا وبشكلٍ عام كان هجوم المرينجي عديم التأثير أمام المرمى مع استمرار يوفيتش في إضاعة الأهداف وتواجد ماريانو ومايورال على دكة الاحتياط.

Advertisements

وجاءت الأهداف الأربعة لفريق المرينجي من لاعبي وسط أو مدافعين وأجنحة، ففشل الريال في التسجيل في سان سيباستيان أمام ريال سوسييداد، ثم فاز على ريال بيتيس في رحلته إلى فيامارين في مباراة سجل بها راموس وفيديريكو فالفيردي.

وقام المدرب زيدان الدين زيدان بتغيير الرسم التكتيكي في مباراة بلد الوليد بتواجد إيسكو خلف بنزيما ويوفيتش وبطريقة لعب أقرب إلى 4/4/2 لكن جاء الهدف الوحيد من البديل والجناح البرازيلي الشاب فينيسيوس جونيور.

Advertisements

كان هجوم ريال مدريد بعد 3 جولات من الموسم الماضي قد سجل هدفين وفي الموسم قبل الماضي كان هجومه قد سجل أربعة أهداف ولكن في الموسم الحالي ورغم التسديدات التسعة من بنزيما لكن لم يوفق في إحراز الهدف.

ويأتي بنزيما كثاني أعلى لاعب تسديداً على المرمى في الليجا الإسبانية بعد المهاجم جيرارد مورينو حيث سدد كريم 9 مرات بينما سدد مورينو نجم فياريال 13 تسديدة وجاء منهم 3 أهداف.

ومن الواضح أن تلك الأرقام تقلق جماهير النادي الملكي بشدة والتي بدأت في التشكك في القرات الهجومية للفريق وخاصة اللاعب رقم 9.

التعليقات

أخبار ذات صلة