ليفربول ينفجر غضبا على حكم تقنية الفيديو بعد إصابة نجميه

حرص نادي ليفربول الإنجليزي على الرد بقوة على قرارات حكم الفيديو المساعد في لقاء إيفرتون الأخير والذي انتهى بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما.

وأحرز جوردان هيندرسون، قائد “الريدز” هدفا في الوقت القاتل له، عندما كانت النتيجة تشير إلى التعادل (2-2) والمباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة، ولكن الحكم ألغى الهدف بمساعدة تقنية الفيديو “VAR” بداعي التسلل على زميله ساديو ماني الذي مرر له الكرة، ما أثار جدلا واسعا بسبب عدم وضوح اللقطة.

Advertisements

ووفقا لصحيفة “ليفربول إيكو” فإن إدارة “الريدز” غير راضية عن إلغاء هدف هندرسون، وطالبت الرابطة بتوضيح أي جزء من جسد ساديو ماني تم اعتباره تسللا.

وأضافت أن ليفربول أيضا غير راض لعدم إشهار البطاقة الحمراء في وجه جوردان بيكفورد، حارس مرمى إيفرتون، بعد تدخله العنيف على المدافع الهولندي فيرجيل فان دايك، في الدقائق الأولى من عمر المباراة.

Advertisements

وغادر فان دايك الملعب في أول 10 دقائق من عمر المباراة للمستشفى من أجل إجراء مزيد من الفحوصات لمعرفة مدى خطورة إصابته على مستوى الركبة.

التعليقات

أخبار ذات صلة