بكلمات قوية.. مورينيو يهاجم كلوب وجواردبولا

شن جوزيه مورينيو مدرب توتنهام، هجوما قويا على يورجن كلوب مدرب ليفربول بعد هزيمة فريقه 2-1 أمام حامل اللقب في ستاد أنفيلد، ضمن الجولة 13 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

كما وجد المدرب البرتغالي فرصة لإعادة إشعال خلافه القديم مع بيب جوارديولا.

Advertisements

وخطف روبيرتو فيرمينو الفوز لليفربول بضربة رأس في الدقيقة 90 لينفرد حامل اللقب بالصدارة متقدما بـ 3 نقاط على توتنهام.

واختلف مورينيو مع كلوب وتحدثا بحدة معا بعد صافرة النهاية، إذ رأى كل منهما أن فريقه كان الأفضل في المباراة.

Advertisements

وأبلغ مورينيو خدمة أمازون برايم عند سؤاله بشأن حديثه الحاد مع كلوب: “لو تصرفت بالأسلوب الذي يتصرف به (كلوب) عند مقاعد البدلاء لما بقيت وكان سيتم طردي في لحظة”.

وأجاب مورينيو عند سؤاله بشأن “تفاعل” كلوب خلال المباراة “تفاعل؟ تفاعل؟ أم أنكم تريدونني أن أخذ الشاشة من أيدي الحكم الرابع؟”.

وكانت الإجابة الأخيرة في إشارة إلى رد فعل جوارديولا مدرب مانشستر سيتي على الوقت المحتسب بدل الضائع خلال تعادل فريقه مع وست بروميتش، الثلاثاء، عندما خطف الشاشة من الحكم الرابع.

وعند سؤاله هل تجاوز سلوك كلوب الحدود قال مورينيو إن هناك معايير مزدوجة.

وأضاف: “لسبب ما فأنا مختلف. وهذا كل شيء”.

التعليقات

أخبار ذات صلة