نتيجة مباراة العين ضد النصر في دوري الخليج العربي

حقق العين فوزا مثيرا على مضيفه النصر 2 / 1، اليوم الجمعة، ضمن منافسات المرحلة العاشرة من دوري الخليج العربي الإماراتي لكرة القدم.

وحقق العين الفوز رغم النقص العددي الذي عاني منه منذ الدقيقة 23، حيث أشهر الحكم البطاقة الحمراء في وجه مدافعه بندر الاحبابي بداعي إدعاء السقوط، وذلك بعد اللجوء لتقنية حكم الفيديو المساعد (فار).

Advertisements

وتقدم العين في الدقيقة 37 عن طريق محمد عبد الرحمن، قبل أن يعزز رافائيل بيريرا تقدم فريقه في الدقيقة 57.

وفي الدقيقة 70 سجل تسوكاشا شيوتاني مدافع العين هدفا بالخطأ في مرمى فريقه لصالح النصر.

Advertisements

ورفع العين رصيده إلى 18 نقطة في المركز الخامس، فيما تجمد رصيد النصر عند 20 نقطة في المركز الثالث.

وضمن منافسات المرحلة ذاتها، تغلب خورفكان على مضيفه عجمان 2 / 1.

وسجل هدفي خورفكان رامون لوبيز في الدقيقتين الخامسة و23، فيما سجل بوبكر تروالي هدف عجمان الوحيد في الدقيقة 77 من ضربة جزاء.

وشهدت المباراة طرد لاعب خورفكان عبد العزيز اسماعيل في الدقيقة 75، بعد تعرض عبد الرحمن عبد الله لاعب عجمان للمصير ذاته في الدقيقة 72.

ورفع خورفكان رصيده إلى ثماني نقاط في المركز الحادي عشر، فيما تجمد رصيد عجمان عند ثلاث نقاط في المركز الثالث عشر (قبل الأخير).

وبدأت مباراة النصر والعين بضغط من جانب الفريق الضيف الذي حاول تسجيل هدف مبكر في شباك النصر، وذلك من أجل الخروج من دوامة النتائج السيئة في الفترة الأخيرة، حيث خسر الفريق في آخر ثلاث مباريات خاضها منها مباراتين في كأس الخليج العربي ومباراة في الدوري.

وفي الدقيقة العاشرة سدد المهاجم الأنجولي ويلسون إدواردو مهاجم العين كرة أرضية زاحفة، لكن أحمد شامبيه حارس النصر أمسك بالكرة بنجاح.

على الجانب الآخر قاد سيباستيان تيجالي مهاجم النصر محاولات فريقه لامتصاص ضغط العين، ومبادلته الهجمات، لكن دفاع العين وقف سدا منيعا أمام محاولاته.

وفي الدقيقة 22 تقدم بندر الأحبابي مدافع العين في انفراد بمرمى شامبيه، قبل أن يتدخل شامبيه ويسقط الأحبابي، ليطالب لاعبو العين بخطأ على حارس مرمى النصر، لكن الحكم لجأ إلى تقنية حكم الفيديو المساعد (فار)، ويقرر عدم وجود خطأ، ويشهر البطاقة الحمراء مباشرة في وجه الأحبابي بداعي ادعاء السقوط .

بعد طرد الأحبابي انخفض إيقاع أداء العين، وبدأ النصر يهاجم بوفرة من اللاعبين مستغلا النقص العددي في صفوف منافسه، لكن بدون أي خطورة حقيقية على مرمى خالد عيسى.

وعلى الرغم من النقص العددي، نجح العين في تسجيل أول أهداف المباراة في الدقيقة 36، عن طريق محمد عبد الرحمن، الذي توغل بالكرة ليمررها على الجهة اليسرى لزميله سالم عبد الله الذي لعبها عرضية، ليقابلها عبد الرحمن بالقدم اليمنى في شباك شامبيه معلنا تقدم فريقه.

وبعد الهدف واصل العين الهجوم بعدما عادت الثقة إلى لاعبيه رغم النقص العددي، لكن فرص الفريق لم تشكل خطورة كبيرة على مرمى النصر.

ولم تشهد باقي دقائق الشوط الأول أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهايته بتقدم العين 1 / صفر.

ومع بداية الشوط الثاني حاول النصر العودة للمباراة، لذلك سارع منذ صافرة بداية الشوط إلى الهجوم على مرمى النصر.

وفي الدقيقة 48 تبادل محمد فوزي مدافع النصر الكرة مع زميله البرتغالي توزي، ليسدد بعدها فوزي كرة أرضية زاحفة تكفل القائم الأيمن لمرمى خالد عيسى بالتصدي لها.

وسدد ضياء السبع لاعب النصر، كرة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 51، لكنها افتقدت للقوة ، ليمسك بها خالد عيسى بكل سهولة.

وتصدى خالد عيسى لضربة رأس قوية من تيجالي في الدقيقة 54، ليمنع النصر مجددا من تهديد مرماه.

وعلى عكس سير المباراة، نجح العين في إضافة هدف آخر عن طريق مدافعه رافائيل بيريرا في الدقيقة 57.

وجاء الهدف بعدما نفذ محمد عبد الرحمن صاحب الهدف الأول، ضربة حرة داخل منطقة جزاء النصر، ليتسملها كايو ويحولها عرضية أرضية للقادم من الخف رافائيل، الذي نجح في إيداعها الشباك وسط مراقبة لاعبي النصر.

وواصل العين أداءه المميز في المباراة، لكن النصر ضغط بقوة محاولا تسجيل هدف تقليص الفارق.

وفي الدقيقة 70 لعب ريان منديز كرة عرضية داخل منطقة جزاء العين، ليحولها المدافع الياباني شيوتاني بالخطأ في مرمى فريقه مسجلا الهدف الأول للنصر.

وحاول مينديز مجددا في الدقيقة 85 حيث أرسل كرة عرضية من الجهة اليسرى، لكنها مرت أمام المهاجم سيباستيان تيجالي دون أي خطورة على مرمى عيسى.

ولم تشهد باقي دقائق المباراة أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهايتها بفوز العين على النصر 2 / 1.

 

التعليقات

أخبار ذات صلة