التحدي الأخير لهازارد في ريال مدريد

قام موقع ‘‘ايه بي سي‘‘ الإسباني، بتسليط الضوء على وضع النجم البلجيكي إيدين هازارد، مشيرًا إلى أنه جاهز لتغيير قصته مع ريال مدريد.

وأُصيب هازارد 10 مرات في موسمين وغاب عن 47 مباراة مع ريال مدريد، حيث سقط البلجيكي في هذه الأزمة البدنية بسبب تمزق في العضلات الذي أوقف مسيرته المهنية وجعله يدخل في سلسلة من الإصابات العضلية التي نتجت عن إجهاد الساق.

Advertisements

وأوضح الموقع، أن زيدان لا يريد المجازفة مع هازارد لكن يمكن منحه دقائق في كلتا المباراتين خاصة في دوري الأبطال، رغبته في اللعب في أسرع وقت ممكن جعلته يضغط في تدريباته وقبل أسبوعين شعر ببعض الألم، لكنه تدارك الأمر وهو مستعد الآن للعودة.

البرنامج الذي خطط له زيدان هو أن اللاعب الذي لم يتمكن من إظهار مستواه في ريال مدريد سيلعب تدريجيًا حتى يدخل في التشكيلة الأساسية مع التحدي المتمثل في أن يكون لاعبًا أساسيًا وأكثر أهمية للفريق في غضون 3 أسابيع.

Advertisements

هازارد يريد تغيير هذه القصة في ريال مدريد، يريد أن يظهر إيدين الحقيقي اللاعب الذي استمتعوا به في تشيلسي ولم يروه حتى اليوم في ريال مدريد، ولديه 3 أشهر لتغيير الشعور بالفشل.

نصح الأطباء زيدان بمنحه الدقائق تدريجيًا، لهذا السبب قد يكون له دور في الشوط الثاني ضد إلتشي وأتالانتا، كما أن اللاعب البلجيكي حريص على اللعب مرة أخرى ووضع تلك الإصابة العضلية الجديدة خلفه.

التعليقات

أخبار ذات صلة