بيريز يحقق رقما تاريخيا مع ريال مدريد

تفوق نادي ريال مدريد على إيبار بهدفين دون رد في المواجهة التي أقيمت يوم السبت على ملعب ألفريدو دي ستيفانو ضمن منافسات الجولة التاسعة والعشرين من دوري الدرجة الأولى الإسباني.

وكانت مواجهة ريال مدريد وإيبار التي أقيمت أمس السبت، هي المباراة رقم “1000” لفلورنتينو بيريز كرئيس للنادي “الملكي” الذي تولى رئاسته في مرحلتين (2000-2006 و2009-حتى الآن) والتي حقق خلالها 26 لقباً، وهي 5 بطولات لدوري الأبطال و5 بطولات للدوري و5 بطولات كأس العالم للأندية و5 كأس السوبر الإسباني و4 كأس السوبر الأوروبي وبطولتين لكأس ملك إسبانيا.

Advertisements

ومن الممكن أن تزداد هذه الأرقام على الأقل لفترة جديدة وذلك بعدما طالب بيريز اللجنة الانتخابية بالدعوة إلى انتخابات على رئاسة النادي ومجلس الإدارة، والتي لم يترشح لها أحد حتى هذه اللحظة.

ووفقاً للبيانات الصادرة عن موقع (BeSoccer)، فقد نجح الفريق الملكي تحت إدارة بيريز في إحراز لقب كل 38 مباراة وبمعدل انتصارات 65.6% و2.3 هدف.

Advertisements

وتولى بيريز منصب الرئيس لأول مرة في عام 2000 بعد تغلبه على رامون ميندوثا في سباق الانتخابات.
وفي عام 2004 أعيد انتخابه من جديد قبل أن يتقدم باستقالته في عام 2006.

ويتذكر الكثيرون مرحلته الأولى هذه بالتعاقدات “الاستثنائية” التي أبرمها ومنها لويس فيغو وزين الدين زيدان ورونالدو وديفيد بيكهام، إضافة لحصد لقبين لليغا وبطولة لدوري الأبطال.

وبعد 3 أعوام من التقدم باستقالته بسبب سوء نتائج الفريق، عاد رجل الأعمال للترشح للانتخابات وبالفعل تم تنصيبه رئيساً دون أية معارضة، وحينها قام بالتعاقد مع لاعبين بارزين أمثال النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو والفرنسي كريم بنزيما والبرازيلي كاكا وتشابي ألونسو بهدف محاربة هيمنة غريمه الأزلي برشلونة تحت قيادة مدربه آنذاك بيب غوارديولا.

ومنذ 2009 وحتى هذه اللحظة حقق الفريق نجاحات كبيرة وقدم أفضل مشاركة بدوري الأبطال في تاريخ النادي في وجود الفرنسي زين الدين زيدان مدرباً للفريق ونجاحه في حصد 3 بطولات متتالية.

التعليقات

أخبار ذات صلة