“أفقدوه أفضل ما لديه”.. كريستيانو ينفجر في وجه يوفنتوس

 

 

Advertisements

كشفت تقارير صحفية إيطالية مفاجأة من العيار الثقيل بشأن وضعية كريستيانو رونالدو في يوفنتوس في الفترة الحالية.

ووفقا لصحيفة “لا جازيتا ديلو سبورت” الإيطالية، فإن كريستيانو رونالدو تغير مؤخرا، ويتصرف بشكل مختلف تماما عما كان عليه، عندما وصل إلى تورينو في البداية.

Advertisements

وأشارت إلى أن رونالدو، لا يحاول رفع نسق زملائه في الملعب كما اعتاد، ولا يبدو أنه يستمتع بكرة القدم على الإطلاق، كما بات عصبيا وسريع الانفعال، وبعيدا جدا عن بقية لاعبي فريقه.

وتابعت الصحيفة: “يبدو أنه استسلم، ولم يعد يقاتل بنفس القدر الذي اعتاد عليه في المباريات.. لقد بدا مختلفا جدا أمام فيورنتينا، وهي علامة مقلقة.. لم يعد حتى يحاول إخفاء هذه المشاعر، كما يظهر معزولا على أرضية الملعب”.

وواصلت: “يبدو أن رونالدو يقترب أكثر فأكثر من مغادرة يوفنتوس.. لقد كانت أنباء رحيله قليلة دائما، لكن الأمور ازدادت سوءا مؤخرا، بعد إقصاء يوفنتوس من دوري الأبطال”.

واعتبرت “لا غازيتا ديلو سبورت” أن الحالة المزاجية لـ”الدون”، لا تساعده على الأداء، لذا خاض ثلاث مباريات على التوالي دون تسجيل أي هدف.

وذكرت الصحيفة نفسها، أن رونالدو يريد الرحيل عن “السيدة العجوز” بنهاية الموسم الجاري، وأنه كلف وكيله خورخي مينديز، بمهمة إيجاد ناد جديد له في الموسم المقبل، حيث وصلت العلاقة بينه وبين يوفنتوس إلى مرحلتها الأخيرة.

وأضافت أن ريال مدريد استبعد فكرة إعادة رونالدو لصفوفه، موضحة أن مانشستر يونايتد يظل خيارا أمام الدون وكذلك باريس سان جيرمان، لكنه سيكون بحاجة إلى خفض راتبه البالغ 31 مليون يورو سنويا، إذا كان يريد مغادرة اليوفي.

ويمر كريستيانو رونالدو بأطول فترة جفاف، منذ تعرضه لإصابة خلال موسمه الأول في إيطاليا، بحسب الصحيفة.

 

التعليقات

أخبار ذات صلة