مفاجأة مدوية.. مباراة سيلتا فيجو قد تكون الأخيرة لميسي بالكامب نو

قد تكون مباراة برشلونة أمام سيلتا فيجو اليوم الأحد في الدوري الإسباني، هي الأخيرة للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم الفريق الكتالوني.

ولا يزال يسيطر الغموض على مستقبل ميسي مع برشلونة، حيث يقضي اللاعب موسمه الأخير في الكامب نو.

Advertisements

وذكرت صحيفة “آس” إلى أن مباراة برشلونة اليوم أمام سيلتا فيجو هي الأخيرة لبرشلونة في الكامب نو بالموسم الجاري، وبالتالي فقد تكون هي الأخيرة أيضًا في مسيرة ليونيل ميسي مع الكتالونيين بعد 777 مباراة و671 هدفًا و304 تمريرة حاسمة منذ ظهوره الأول في عام 2004.

وارتبط مستقبل ميسي في الأشهر الأخيرة بالانتقال إلى مانشستر سيتي أو باريس سان جيرمان، حيث قدم الأخير عرضًا بالفعل لصاحب الكرات الذهبية الستة، وفي انتظار نهاية الموسم لمعرفة مستقبله تمامًا.

Advertisements

التعليقات

أخبار ذات صلة