فضيحة تحكيمية مثيرة في مباراة ريال مدريد وبيلباو

شهدت مباراة ريال مدريد أمام أتلتيك بيلباو، ضمن الجولة الـ36 من الليجا، على أرضية ملعب ” سان ماميس “، لقطة مثيرة للجدل تحكيمياً.

وطالب ريال مدريد بركلة جزاء في الدقيقة “28” بعد لمسة يد واضحة على لاعب أتلتيك بيلباو، لكن الحكم طالب بإستمرار اللعب بعد إستعانته بتقنية الفيديو.

Advertisements

وكتب الصحيفة آرانتشا رودريجيز عبر حسابها الرسمي على تويتر:” بالنسبة لي كانت ركلة جزاء واضحة. أنا لا أفهم شيئاً”.

في حين كتب الإعلامي جوزيب بيدريرول عبر حسابه على تويتر :” فضيحة تحكيمية في سان ماميس “.

Advertisements

وكتب الصحفي خوسيه لويس سانشيز عبر حسابه الرسمي على تويتر أيضاً”: لست متفاجئًا، هذه هي الليجا. تحقيق هذه الليجا كان وسيظل مستحيلًا على ريال مدريد “.

التعليقات

أخبار ذات صلة