فضيحة تحكيمية في مباراة أتلتيكو وإيبار حولت مسار لقب الليجا

يتواصل الجدل حول أداء الحكام في مباريات أتلتيكو مدريد طرفًا فيها، بعدما تداولت الجماهير عبر مواقع التواصل الاجتماعي لقطات لعدم احتساب ركلة جزاء ضد الروخيبلانكوس في ختام الليغا.

وحقق أتلتيكو مدريد فوزًا صعبًا على بلد الوليد بهدفين مقابل هدف واحد، في المباراة بالأسبوع الـ 38 والأخير بالليجا.

Advertisements

وبحسب صحيفة “آس” فقد أظهر بعض مشجعي ريال مدريد عدم ارتياحهم على مواقع التواصل الاجتماعي لقرار حكم مباراة أتلتيكو مدريد وبلد الوليد بسبب اعتبارهم أن الحكم تغاضى عن احتساب ركلة جزاء للفريق الثاني والتي كانت كفيلة بتغيير بطل الليغا إلى اللوس بلانكوس.

ظل الجدل حاضرًا طوال الليجا حتى الجولة الأخيرة، باعتبار انه تم التغاضي عن ركلة جزاء ضد لودي بعد تدخله على جوتا لاعب بلد الوليد في الدقيقة 90 من المباراة بين الفريقين.

Advertisements

 

التعليقات

أخبار ذات صلة